إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (7)

تقليص
X
تقليص
  •  

  • ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (7)

    اضغط على الصورة لعرض أكبر.   الإسم:	5102.jpg  مشاهدات:	0  الحجم:	13.7 كيلوبايت  الهوية:	175531[4] مفتــــاح التواصــــل

    نادراً ما تكون لدى العشاق الصغار مشاكل فى التواصل فى بداية زواجهم لكن بكيفية ما غالباً ما تتلاشى هذه الندرة بعد الزواج . والتواصل هو المفتاح الثالث للسعادة فى المنزل ونقصه غالباً ما يكون مشكلة كل زوجين يأتيان إلى لطلب المشورة .. إذا نقصت عملية التواصل تصبح عملية تواصل خاطئة..
    والتواصل تحت ضغط الغضب والصياح واحد من أشكال الاقتراب الخاطئ.. هذا النوع من التواصل يجب أن يسقط من كل زواج..
    " المشاكل والاختلافات فى الزواج ليست خطيرة لكن عدم القدرة على التواصل فى مناطق الاختلاف وعدم الاتفاق هو الشيء الخطير "، وطالما أن الشريكان يستطيعا أن يحفظا أواصر التواصل مفتوحة وأن يوفرا إمكانية حرة للتعبير عن المشاعر يمكن أن تحل الاختلافات..
    أما عن التقرير التالي فقد جاء بواسطة " آن لاندرو " فى اتحادها النقابي ليوضح أهمية التواصل:
    " أهم عنصر منفرد فى الزواج هو القدرة على التواصل وأن معظم أسباب المشاكل بين السيد والسيدة أمريكا هو عدم القدرة على القيام بعملية تواصل جيدة ذلك ينعكس على علاقاتهم خلف الأبواب المغلقة حتى يفشل كل منهم أن يتكلم مع الآخر سوى بالبريد.. ما أثمن القدرة على الاتصال !!
    يدرك كل من الرجل والمرآة الناضجة أن هناك إتحاداً فى الحب وفى نفس الوقت هناك حرية لكل منهما.. كل منهما يجب أن يحتوى من الآخر، كلاهما يجب أن يحتفظ بشخصيته وذاتيته.. الزواج السليم لا يجب أن يعنى الوحدة فقط بل أيضاً الاحترام المتبادل لحقوق وإمتيازات كل من الطرفين.. أما عن الأزواج الذين يعيشون زواجاً آمناً يمكن أن يكونوا أمناء بخصوص كل أنواع المشاعر.. يستطيع الزوجان أن يلاشيا كل اختلافاتهم ويستبعدا الكراهية من نظام حياتهم وهنا تكون القبلات والتزين فرصة ممتازة لحياة طويلة معاً وقد كان شئ يدعو للعجب بالنسبة لي أن أكتشف أن عديداً من الأزواج قد انتبهوا إلى معدل متأخر فى العلاقات الزوجية لأنهم لم يهتموا أبداً أن يتواصلوا..
    ومنذ سنوات قليلة كانت هناك سيدة لم تعرف أنني قد تكلمت مع زوجها بأن يأتي إلى للمشورة.. بدأت مشكلتهم أن السيدة لم تكن ممن سلموا حياتهم بالكامل للرب وبسبب نقص تواصلها مع المسيح كان ذلك مشكلة حقيقية.. وبعد أسابيع أوصلتني هذه السيدة إلى المنزل بعد الاجتماع وطواعية قامت بدعوتي إلى أن أتحدث معها ومع زوجها..
    لم يبدو أى منهما شاذاً أو عنيفاً لكنهما كانا يضفيان
    جواً من الاستياء والملل على الجلسة خاصة هى.. شئ ما كان يرجع إلى الشهور الستة الأولى من زواجيهما وعندما انتهيا من كلاميهما قال لها بلطف بالغ..

    " حبيبتي لماذا لم تخبريني طوال هذه السنين بهذه الأشياء ؟! "
    ( كانوا متزوجين منذ عشرة سنوات ) وكانت إجابتها :
    " كنت أخشى أن أكلمك لئلا تنفجر فى "
    وبما أن كل مناقشة لها جانبان لذا فقد سألت الزوج إن كان يريد أن يدلى باعتراضاته على ما تقدم منها بطريقة لطيفة بقدر المستطاع..
    وبدأ يستعرض نقاط ضعفها وعندما انتهى التفتت إليه وقالت:
    " لماذا لم تخبرني بهذا من قبل ؟ "
    فأجابها :
    "لأني اعتقدت أنك ستثورين أو تنتابك
    نوبة من الجنون وتركنين بعدها إلى
    الصمت طويلاً !! "

    قتلـــــة التواصــــل:
    " كيف يبنى حائط مقاومة التواصل تدريجياً بين شخصان يحب كل منهما الآخر ؟ "، وأمراً طبيعياً أنه لن توجد أى خطط يمكن أن تجعلك تتسلق هذا الحائط.. أنه ينمو تدريجياً من وقت أول كسر لعملية التواصل
    لقد شارك الأخصائي النفسي " د/ هنرى برا ندت " مجموعة من الخدام بخصوص ثلاثة أسلحة يستخدمها الناس للدفاع عن أنفسهم وبينما ترى هذه الأسلحة الثلاثة ترى أنها تدريجياً تبنى حائط مقاومة الاتصال..

    • السلاح الأول هو الانفجار:

    أى شخص يخبر عن تقصيره فى شئ ما تجد لديه رد فعل طبيعي لأن ينفجر أكثر من أن
    يواجهه بأمانة.. وهذا الانفجار هو نتيجة للغضب الداخلي والكراهية اللتان تدفعاه لأن يحاول أن يحمى نفسه وقد أشار " د / برا ندت " لأنه لا وضوح يضاهى
    الوضوح النفسي.. فعندما يحاول الشريك أن يشير إلى قصور ما فينا نميل إلى التوصل لشيء ما لتغطيتنا.. وعندما يحدث يكون مزاجنا صفراوي أو حمراوي فسوف نميل أن نستخدم الغضب فنعبر عنه من خلال الانفجار هذا يعلم شريكنا أن :
    " لا يمكنك أن تقترب من نقاط ضعفي وإن فعلت فسوف أنفجر فيك "

    * الســـــلاح الثاني هو الدمــوع:

    وهذا هو السلاح الأكثر شيوعاً بين النساء بالرغم من أنه أحياناً قد يلجأ إليه الرجال المصابين بالكآبة "المانخوليا".. ومثل باقي الأسلحة الأخرى فهي السبيل لأن تقول للشريك " لا تخبرني بتقصيري وألا سأبكى "..
    أول بقعة سوداء فى ثوب الزواج الناصع هى ترك العروس فى دموعها ذلك يعرف الزوج أن زوجته لديها
    نقطة ضعف ونتيجة لذلك وبطريقة غير واعية سوف تجده يميل إلى أن يمتنع عن التواصل معها حتى لا يجعلها تبكى.. وهكذا تجد حجراً آخر يبنى فى الحائط الذى يعوق التواصل..
    وهناك ملاحظة اعتراضية تناسب هنا مع موضوع دموع المرأة حيث أن الزوج يجب أن يتعلم التمييز بين دموع الزوجة العاطفية والدموع الناتجة عن الضغط أو الفرح أو الشفقة على النفس..
    المرأة مخلوق أكثر تعقيداً من الرجل وأحيانا تظهر عواطفها بدموعها.. لا تحتقر دموع زوجتك !! كن صبوراً ولطيفاً مع تلك المخلوقة العاطفية التي تزوجتها والتي هى مجرد امرأة !!
    فى الحقيقة لقد وجدت أن المرأة التي تبكى بسهولة لديها سعة كبيرة لأن تعبر عن عواطفها فى شتى جوانب الحياة وعادة ما يكون هذا النوع من الزوجات
    لديه الإيجابية ورقة وشفافية للحب أكثر منعاطفياً،ذوى العيون الجافة..
    المرأة التي تبكى بسهولة نادراً ما تتجمد عاطفياً ، أما الزوجات ذوى العيون الجافة غالباً ما تكون عواطفهم مثل " ثلاجات كندا الجليدية " .. لقد قدمت المشورة لأكثر من ألف امرأة وليس لدى ميل لأن أغير إستنتاجى هذا.. إن كانت زوجتك عاطفية بقدر ما أشكر الله فأن دموعها تشبع عاطفتها الفياضة التي تجعلها أماً متحننة وزوجة محبة.. أعطها وقتها لتعبر عن مشاعرها وبذا سوف تشعر "برقة الحب الذى يهتم " وأثناء هذه الفترة ذلك يشبه ادخار كنوز فى السماء يمكنك أن تنفقها بعد ذلك يوماً.

    • الســـلاح الثالـــث هــو الصمـــت:

    الصمت هو السلاح الذى تعلم أن يستخدمه كثير من المؤمنين الأوائل.. أنه لا يثبت طويلاً أمام إدراكنا فإنك لن تجد مؤمناً يجن أو يستثار غضباً أمام الجيران
    عندما يتخطاه شريكه ويشير إلى ضعفه.. ومن ناحية أخرى تجده يمتنع عن البكاء أمام الأطفال - هكذا يفكر المؤمن - ومن ثم يلجأ إلى الصمت..
    وكيفما كان الصمت فهو أداه غاية فى الخطورة.. وخطورتها تظهر فى عمليات التواصل فهي تالوقت.بة جسدية وروحية باهظة على الشخص لأنها تحالوقت.ة الهائلة فيه إلى صمت لفترة طويلة من الوقت. وتلك القوة التي تغذت بالغضب الشديد تظل محبوسة ربما أن هذا الغضب هو سبب ضغط الدم العالي والقرحة وأمراض أخرى كثيرة سوف تجد أن هذا الصمت أداه عالية التكلفة فى استخدامها.. ومنذ بضع سنوات مضت قدمت المشورة للزوجين وكانت واحدة من مشاكلهم أن الزوج كان بطئ فى الكلام بينما كانت الزوجة على النقيض تماماً.. ومتى كان يريد أن يعبر عن مشاعره كانت تقاطعه قبل أن يكمل ما يريد أن يقول.. تخيلت ثرثرتها المستمرة وكأنها مدفعاً رشاش مصوب على زوجها..
    لقد تعلم بسرعة أنه ليس لديه قوة لأن يتبارى معها فى المناقشة.. ويوماً ما قابلت هذا الرجل فى الكنيسة فسألته " كيف تسير الأمور ؟ "
    ".ابني: "رائعة لقد عرفت فى النهاية كيف أمسك هذه المرأة !! " ..
    وعندما سألته كيف فعل ذلك.. أجابني: "بالصمت فأكثر الأشياء التي يمكن أن تقهرها بها أن تكون صامتاً فعندما تقاطعني فى الحديث أصمت لفترة طويلة دون أن أتحدث.. فى الحقيقة أحياناً أظل خمسة أيام دون أن أكلمها "
    وكان ردى على كلامه " هذا يعتبر بالنسبة لك أداه فى غاية التكلفة لأنك تكتم الغضب والمرارة التي قد تسبب لك أمراض العصر " .. وبعد قليل عرفت كيف كان جوابي فى محله، فبعد أسابيع قليلة وصلتني أخبار أنه أصيب " بالقرحة العصبية "..
    تذكر:ن من الأفضل أن يتعلم اثنان من الناس أن يتواصلا بالرغم من اختلافاتهم فيكونوا متجنبين ليس فقط المشاكل بل أيضاً الآثار الجانبية..
    تذكر :
    .. كل غضب ومرارة وسخط وتجديف على الروح القدس.. ( أف 4: 30 - 32 )
    لا يستطيع الإنسان أن يسير بالروح ويكون مجنوناً فى تواصله مع زوجته..

    • كيفيـــــة التواصــــــل:
    يعلمنا الكتاب " مكلمين بعضكم بعضاً بمزامير (الكلمة المقدسة ) ( أف 4: 19 )..
    شئ يجب أن تضعه فى حساباتك بأي كيفية أنه كلما كنت تتكلم بالكلمة المقدسة كلما استخدمت محبتك فى نقل هذه الكلمة المقدسة.. لأنها حادة سيف ذي حدين لذا يجب أن تستخدم بحرص وعندما توجد منطقة فى حياتك الزوجية تحتاج إلى التواصل ضع فى اعتبارك أن تستخدم الخطوات التالية:

    1- صلى من أجل حكمة الله وملء الروح القدس
    عندما تطلب حكمة الله ربما تجد أن اعتراضك على سلوك شريكك ليس فى محله أو ربما تشعر بقيادة روح الله لتذهب مباشرة وتتواصل مع مشكلاتك..

    2- خطط الوقت:
    وهذا أمر جيد بالنسبة لشريكك فعادة لن تستطيع مناقشة أى شئ له صفة الجدية أو السلبية بعد الساعة العاشرة أو العاشرة والنصف لأن الحياة تبدو بصورة أكثر سوداوية وتلوح المشاكل أكبر من حجمها الطبيعي فى الليل..
    وكيفما يكن.. إن لم يكن شريكك ممن يصحون مبكراً فأن الصباح ليس هو أفضل وقت أيضاً.. كثير من الأزواج يجدون وقتاً جيداً للتواصل بعد العشاء أما الأطفال الصغار فقد لا يجعلون ذلك أمراً متاحاً لذا يجب على كل زوجين أن يجدا الوقت الذى فيه يمكنهما أن ينظرا بموضوعية كل واحد لنفسه..

    3- تحدث بكلمة الحق فى حب:
    قل فى كلمات رقيقة ما يجيش به قلبك..
    تأكد أن محبتك تتكافأ مع الحق الذى تقدمه..

    4- لا تفقــد مزاجــك:
    فالأزواج الحكماء يقرون ذلك فى بداية زواجهم ويتعهدون بأنهم لن يرفعوا أصواتهم الواحد على الآخر.. لكن أثناء موجة الغضب نجد غالباً أننا نندفع لنقول أكثر وأبعد مما نقصد فتحدث القطيعة والقسوة والإهمال.. الغضب من الجانب الشخصي غالباً ما يرسب غضباً متبادل بين الشريكين.. قدم اعتراضك بطريقة لطيفة ودفعة واحدة وهنا ثق بالروح القدس أن يستخدم كلماتك لكي تحدث تغيراً فعالاً..

    أعطى مجالاً من الوقت لرد الفعل:

    لا تندهش إن قوبل تواصلك برد فعل هائج.. تذكر بطريقة عملية أنه فى مراحل زواجك المبكر كان لديك
    قدم المشكلة لله:
    قل لشريكك إنك فعلت كل ما فى وسعك.. قل له كلمات مثل هذه لتغير سلوكه.. ومن هذه النقطة أعلم أنه يجب الثقة فى الله أما ليساعدك فى تغيير سلوك رفيقك وعاداته الاعتراضية أو ليمدك بالنعمة الضرورية للحياة ( 2 كو 12: 9 )
    ** تعبيران ذهبيان:
    هناك تعبيران ذهبيان يجب على كل زوجين أن يلتزما بهما فى عملية تواصلهما خلال حياتهما الزوجية
    الأول: " أنا آسف "..
    الكل يخطئ.. فى ( رو 3: 23 ) أشار إلى أن " الجميع أخطئوا وأعوزهم مجد الله " .. توقع انك سوف تخطئ فى حق شريكك والعكس فى الزواج العادي.. وإن أردت أن تواجه أخطائك وأن تعتذر لشريكك سوف تجد أن المقاومة زالت وساد روح الغفران وإن لم تكن تريد حينئذ فأنت فى مشكلة روحية كبيرة أسمها الكبرياء..
    مرة من المرات قدمت المشورة لزوجين.. قالت الزوجة وهى تبكى " زوجي لم يعتذر لي أبداً طوال زواجنا لمدة ثلاثة وعشرون سنة !" وهنا تحولت إليه وسألته إن لم يكن قد فعل ألي. خطأ فى حياته وقد أجابني بسرعة "بالتأكيد فأنا مجرد إنسان " وهنا سألته "إذاً لماذا لم تعتذر أبداً ؟! " كان جوابه " لا أعتقد أن هناك شخصاً أعتذر لي .. أبى لم يعتذر أبداً لأمي "
    لسوء الحظ تربى هذا الرجل بواسطة أب كان أصعب قرار بالنسبة له على الإطلاق هو الاعتذار.. وهذا الرجل الآن يكرر هذا الخطأ نفسه ويحصد نتائج تعيسة.. عندما تخطئ واجه ذلك بموضوعية وأمانة أعترف به أمام نفسك وشريكك..
    الثاني : " أنا أحبك "
    لقد أشرت بالفعل إلى الأهمية المطلقة بالنسبة لكل إنسان أن يكون محبوباً.. شريكك لن يزهق أو يتعب إن لخبرتيه بحبك تعبير الحب هذا يكون ذا معنى أكثر عند المرأة من الرجل لكنني أميل إلى التصديق أن المرأة أكثر احتياجا لهذه الكلمة من الرجل
    جاء إلى زوج فى اليوم الذى تركته فيه زوجته بعد خمسة عشر عاماً من الزواج وكان مهندساً .. لقد قال أن دخله يصل إلى زواجه.دولار سنوياً.. وقد أخبرني كيف غرق مركب زواجه .. لقد علم أنه خلال عشرة أعوام لم يخبر زوجته أبداً أنه يحبها.. وعندما سألته "لماذا ؟! " قال " لماذا يجب أن أخبرها بذلك ؟ لقد أظهرت ذلك من خلال إخلاصي لها خلال الخمسة عشرة عاماً لم تكن تحب البيت الذى عشنا فيه فاشتريت لها آخر ولم تكن السيارة أيضاً تروق لها فاشتريت لها سيارة أخرى لتتنزه بها حتى السجادة التي لم تعجبها استبدلتها بسجادة أخرى جديدة ووضعتها مكانها.. " إن لم أكن أحبها فلماذا إذاً منحتها خمسة أطفال ؟! "
    الشيء العجيب فى الموضوع كله أن زوجته هربت مع بحار كان دخله الشهري 275 دولار وكان يشبه فى شكله زوجها وكأنه شقيقه التوأم ! وبعدما فاض بالزوج قال لي " ماذا يستطيع البحار الفقير أن يمنحها وأنا لم أمنحه لها " وكانت إجابتي " شيئاً واحداً فقط وهو الحب ".. وبينما كان عالماً لامعاً وذكياً فى مجاله لكنه كان أيضاً زوجاً جاهلاً..
    مشكلتهم كان يمكن أن تحل وذلك أن قدم لها نفسه وسمح لها أن تعرف أنه يحبها ويفضلها.. يبدو أنه لم يستطع أن يفهم أنه بالرغم من أن كلمة " أنا أحبك " تبدو كلمة طفيلية بالنسبة له لكنها تبدو شيئاً ذا معنى بالنسبة لها.. ولم يفهم أيضاً أنه إن تخلى عن أنانيته سوف يستطيع أن يعبر فى كلمات عن الكلام الذى تحب أن تسمعه منه زوجته ..
      لا يمكن إضافة تعليقات.

    Categories

    تقليص

    Latest Articles

    تقليص

    • طفولة مارادونا
      بواسطة hanigad
      ...
      12-03-21, 12:26 PM
    • ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (9)
      بواسطة hanigad
      [6] مفتــــــاح المسيـــــح

      إن الأشياء تتساوى عندما تتساوى بشيء آخر.. وهذا مبدأ منطقي معروف.. إن كان شخصان من المحتمل قد خصصا ليسوع المسيح سوف يخصص كل منهم نفسه للآخر بالمثل.. يريد يسوع أن يكون السيد والمخلص الشخصي لك ويريد أن يكون السيد على زواجك أيضاً وإن سمحت له سوف تبنى بيتك بالسلام
      ...
      05-12-20, 09:40 PM
    • ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (8)
      بواسطة hanigad

      [5] مفتــــــاح الصلاة

      مفاتيح الزواج السعيد لن تكتمل أبدا إلا إذا تضمنت صلاة منتظمة للآب السماوي لأنها تعتبر أفضل معنى للأتصال بين شخصين.. كثير من الزيجات التي تحولت منذ بداياتها إلى صلوات منتظمة .. وهناك طريةة أرشحها لك من قلبي هى الصلاة التحادثية مع الله.. لقد تعلمت هذه الطريقة
      ...
      05-12-20, 09:32 PM
    • ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (7)
      بواسطة hanigad
      [4] مفتــــاح التواصــــل

      نادراً ما تكون لدى العشاق الصغار مشاكل فى التواصل فى بداية زواجهم لكن بكيفية ما غالباً ما تتلاشى هذه الندرة بعد الزواج . والتواصل هو المفتاح الثالث للسعادة فى المنزل ونقصه غالباً ما يكون مشكلة كل زوجين يأتيان إلى لطلب المشورة .. إذا نقصت عملية التواصل تصبح...
      05-12-20, 09:21 PM
    • أحسنوا العرض
      بواسطة hanigad
      شاع في السنوات الأخيرة استخدام اجهزة العرض الإلكتروني بالكنائس لعرض الترانيم والنصوص الكتابية على الشاشات الكبيرة (الداتا شو) وذلك خلفا للطريقة القديمة من عرض الترانيم فقط على جهاز الضوئي (الأوفرهيد) وبالطبع تنافس الكثيرون في تقديم الخدمة نفسها في افضل صورة ممكنة ، وظهرت اعمال...
      05-12-20, 09:06 PM
    • ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (6)
      بواسطة hanigad

      [3] مفتـــــاح الحــــــب


      المفتاح الثالث لضمان السعادة الزوجية هو الحب.. ومن المحتمل انه لا توجد كلمة أخرى فى اللغة الإنجليزية تصنع كل هذا السوء فى الفهم أكثر من هذه الكلمة ! فمعظم الناس اليوم لا يعرفون ما هو الحب !! .. وغالباً ما يتعاملون معه وكأنه الجاذبية الجنسية أو على انه الشهوة
      ...
      05-12-20, 08:25 PM
    يعمل...
    X