إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (4)

تقليص
X
تقليص
  •  

  • ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (4)

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	happy marriage 005.png 
مشاهدات:	915 
الحجم:	40.9 كيلوبايت 
الهوية:	175523المفاتيـــح


    فى أوقات كثيرة تمنيت أن أكون ساحراً !! فعندما كان يحكى لي زوجان عن مشاكلهم وعن النتائج البائسة لها كنت ارغب فى أن امنحهم عصا سحرية لكي أراهم يتركون مكتبي ويتجهوا إلى " الحياة السعيدة إلى الأبد "
    وأمراً طبيعياً .. لم تكن لي تلك العصا السحرية ولكن لدى ستة مفاتيح يمكن أن تفتح لك باب السعادة الزوجية .. افحص كل مفتاح بعناية .. والدرجة التي سوف تستخدم بها هذه المفاتيح سوف تحدد لك شكل النجاح فى زواجك .. وان أهملت هذه المفاتيح ربما يصل زواجك إلى مرحلة لا يقبل فيها المساعدة ليعلن عن خبرات بائسة وجافة .. هذه المفاتيح مصدرها الكتاب كتالوج الله للسلوك البشرى ومن هنا يمكن أن اضمن السعادة والنجاح لكن من يستخدمها ..


    [1] مفتـــــاح النضــــــج

    وهذا هو أول مفاتيح ضمان السعادة الزوجية وهذا المفتاح أيضا له الأثر المدهش فى مملكة العواطف الجياشة .. الأطفال والرضع أنانيون - بحكم مرحلة عمرهم - وهكذا نشير إليهم كأنهم غير ناضجين وعندما يلقى الطفل بنفسه كل مرة على أرضية السوبر ماركت ويبدأ فى الصراخ فهو بذلك يعلن عن أنانيته وعدم نضجه .
    إن لم يتعلم وينضبط مثل هذا الطفل بطريقة مناسبة سوف يصبح عندما يكبر ويتزوج بنفس عدم النضج وسيسلك بطريقته هذه فى كل موقف يقابله .. ومثل هذا الوضع مبهم وصعب جداً لأن يدركه الشخص غير الناضج فهو أمر فى الزواج.


    • المشكلة :
    أن مرحلة التفاهم فى الزواج عادة ما تحتل مكانها فى السنوات الثلاث الأولى والتي من الطبيعي أن تتخللها بعض الصراعات الهامة ..فبعد أول عشرين سنة من حياة الناس أو أكثر يبدءون فى تجهيز أنفسهم والاستقلال فتجدهم يصنعون القرارات على أساس ما يريدون وما يكون أصلح لهم .. وبعد الزواج يكون هناك شخصان مستقلان يجب أن يتعلما كيف يسقطا فى حبال بعضهما ..
    ومنذ أن يتحركا معاً وسط الأمور تخلق كل حركة الاحتكاك وهنا يجب أن يتعلما أن يسيرا معاً فى ارتباط حتى يتجنبا كثير من الاحتكاك ببعض الأمور غير المرغوبة ..
    الزواج يتكون من سلسلة من الأفعال والحركات وردود الأفعال المحفزة بواسطة عقولنا الواعية وغير الواعية. وكلما ينشط الناس فى أفعالهم كلما ازدادت مناطق الصراع والتصادم .. وربما لا يحب أن يكون الصراع محتم الحدوث .. فى الحقيقة يقترح بعض المستشارين الروحيين أن الصراعات هى أمور طبيعية تلك التي تخلق للزواج طعماً !!
    أما " د/ الفريد ب . ميسر " المرشد الروحي الأمريكي فقد قال " النفخة الروحية ضرورية فى الزواج ..... والمناقشات حيوية فى الزواج ومن المحتمل أنها تقدم أفضل الطرق للزوجين للعمل بالرغم من المشاكل .. وعندما تحدث معظم المحبطات إما يجب أن تسوى عن طريق المناقشة المباشرة أو تفرغ بطريقة أو بأخرى لراعى الكنيسة وهنا ينتهي الصراع .. أما الزيجات التي توجد خاليه من كل شكل للصراع غالبا ما تكون متجمدة باردة أو بمعنى آخر غير مرنة "
    وبالرغم من انه ربما تكون بعض الصراعات حيوية بين شخصان طبيعيان فأن الشجـار ليس بالتأكيد هو الإجابة أو الحل .. بل من خلال نعمة الله يمكن لشخصان ناضجان أن يواجهها مناطق شجارهما بالمناقشة وطاعة توجيهات كلمة الله التي تحل كل شئ .. لا تلجأ إلى عادة " كنس مشاكلك تحت البساط " واجهها وحلها من خلال السلوك بالروح .. وهنا لن يكون الصراع بين الزوجين مشكلة لأنه سيعتبر بالأولى اختباراً للنضج منه منطقة سلبية فى العلاقة ..
    الشريك الذى يطلب "مصلحته" فى كل شجار يخـلق صراعاً عنيفاً قد يؤدى إلى انطفاء سعادة كل من الشريكين ..


    • لا تأخذ بطريقة الغصب :
    منذ بضعة سنوات وبعد أن انتهيت من مؤتمر مشورة للزواج .. نظرت إلى عروس مقبلة على الزواج وقالت " نصيحتك بالتأكيد مختلفة عن النصيحة التي تلقيتها من الفتيات اللاتي يعملن معي فى المكتب لقد قالوا لي .. بونى .. شئ واحد يجب أن تتذكريه فى زواجك أن الرجال لا يشبعون بالرغم من كل ما يحصلون عليه .. لا تسلمي نفسك كثيراً لزوجك لأنه سوف يغتصب اجمل ما فيك ويأخذه
    هذا الشكل غير المسيحي وغير السليم واحد من الأشياء التي تؤدى إلى كثير من البؤس فى البيت .. فى حساب الله لا يجب أن تأخذ أى شئ بطريقة الغصب الطريقة التي تأخذ بها شيئاً لتضيعه !! إن أردت أن تحب لا تتطلع لذلك بل امنح وضحى ولا تغتصب .. إن أردت أصدقاء لا تبحث عن أصدقاء بل كن ودوداً فحسب ..
    نفس الشيء فى التفكير والتأمل .. إن أردت أن يعاملك شريكك بعدم أنانية انضج أولاً بصورة كافية من خلال نعمة الله لتعالج شريكك بتفانيك وعدم أنانيتك


    • لماذا تزوجت فى المقام الأول ؟
    الإجابة على هذا السؤال ربما تمنحك بعداً جديداً لنضجك ..
    اسأل نفسك .. هل تزوجت " لأني كنت لا أعيش حياة سعيدة فى بيت العائلة " أو " لأني تعبت من أخبار والدي المستمر لي عما افعل " أو " لأن كل أصدقائي تزوجوا ولم أرد أن أكون وحيداً " أو " لأني أريد شخصاً ما يحبنى " ؟
    أن الشكل أو الإطار المناسب الذى يؤدى إلـى النجاح فى الزواج مؤسس على النضج الشخصي سوف يتخلل الزواج وليس فقط بل سوف لن يفارقه ..
    وهناك آيتان فى الكتاب المقدس يشبهان العصا السحرية فى تأثيرها عندما يطبقا على حياة الشريكين فتتجه حياتهما إلى السلام والتوافق تلقائياً ..
    " لا شيئاً يتحزب أو بعجب بل بتواضع حاسبين بعضكم البعض أفضل من أنفسهم . لا تنظروا كل واحد إلى ما هو لنفسه بل كل واحد إلى ما هو لآخرين أيضا " ( فى 2 : 3-4 )
    وإن عشت زواجك بهذا الشكل ..
    " لا تنظروا كل واحد لنفسه بل إلى ما هو لشريكه "
    سوف تجد السعادة فى بيتك ..
    لا يجب أن تلقى مسئولية سعادتك على شريكك وحده .. يجب أن تعرف منذ البداية مسئوليتك لجعل شريكك سعيداً .. وهناك قول شائع لكنه فى غير محله وغير صحيح بخصوص الزواج وهو " أن الزواج موضوع بين بين " (مثل البطيخة)
    .. لا شئ أفضل من الحق !! أن الزواج فى ظل الله موضوع 100 % بالمقارنة بأي زواج لا يعيش فى ظله ..هذا ما يجب أن تعيشه فى زواجك .. أن تعيش فكرة انك سوف تمنح شريكك 100% كل شئ بهدف إسعاد شريكك ولا تتوقع أن يقابل ما تعطيه بشيء من التعويض .. والنتيجة سوف تكون سعادتك !!
    جاءني يوماً زوجان شابان ليرونني منذ بضعة سنوات وكانوا يعانون من صراع كان يعيش معهم كل فترة زواجهم .. جاء "جورج" من بيت ممتلئ بالأمـن والسلام النفسي .. وكانت سعادته العظمى أن يذهب للصيد مع أبيه فى الأجازات . أما "أيلين" فقد جاءت من بيت يعانى من عدم أمان شديد حيث كان والديها يعيشان ملحمة من الصراع والشجار الذى لا ينتهي مما ولد عندها رغبة مبكرة فى الزواج والهروب من ذلك كله ..
    وبعد أربعة أعوام من الزواج اكتشفوا شيئاً هو أن حبهم لم يكن حطم بعد إلا أنهم أدركوا أن شيئاً ما قوياً سوف يحدث أيضا إن لم يفعلوا شيئاً .. واكتشفت بسرعة أنهم قد بدءوا زواجهم بأفكار ومعتقدات متباينة عن الزواج ..
    "أيلين " التي مالت إلى الهروب من الأمور المحيطة بها فى الأسرة كانت تحلم بزواج سعيد يتوافق مع المجتمع ، أرادت أن تتزوج لكي "تقضى وقتاً من الاسترخاء فى حياة عائلية سعيدة وخاصة فى الأجازات . أما " جورج " فكان يمكث فى عش الزوجية خمسة ليالي وكان اغلب الأجازات كان يقضيها فى الصيد البرى والبحري مع أبيه الذى كان لا يمكنه الاستغناء عن ابنه .. وفى الحقيقة أراد " جورج " أن يتزوج بسرعة من " أيلين " لكي يمنحها وقتاً أطول لكي يستطيع أن يعلمها الكثير من خبراته الثمينة بخصوص الصيد ..
    وبصورة كافية عرف كلاهما ما هى المشكلة التي لم يواجهونها من قبل ففي كل وقت كان يخطط لرحلة مع أبيه كانت "ايلين" تغضب وتنقطع العلاقات بينهما لفترة .. وهنا تدلف "أيلين" إلى قوقعتها وتنعزل فى صمت ويسوء الأمر . أما بالنسبة لـ "جورج" فأحيانا كان لا يستطيع الاستمتاع الكامل برحلة الصيد لأنه كان يشعر أن الأمور ليست على ما يرام فى البيت ..
    ولحسن الحظ كان هذين الزوجين ناضجان بصـورة كافية لمواجهة حقيقة أن زواجهم أهم من مجرد
    " صحبة أو رحلة صيد " وقد قدمنا لهم شكل من التسوية لكي يتوافقوا فى تحقيق رغبات كل منهم الآخر .. فعمل " جورج " على تخفيض عدد رحلاته إلى النصف وحاولت هى بجهد كبير أن تودعه إلى خارج المدينة بصدر رحب . وفى أوقات عديدة لم تكن تشعر شعوراً طيباً تجاه ذلك الأمر لكنها حاولت من اجله بهمة ونشاط ونجحت ..
    ويوماً ما دعاهم صديق للتزحلق على الماء كلاهما كان سباحاً ماهراً وقد كان لهم شكل البط فى السباحة .. وبعد شهور قليلة اشتروا قارباً وبطريقة ما كانوا يخرجون مع أصدقائهم يوم السبت لقضاء وقت ممتع معاً ..
    هل هذه كانت تضحية كبيرة من اجل جورج ؟ عندما سألته عن أحواله منـذ بضعت شهـور مـضت أجابني .. " لبعض الأسباب فقدت كثير من اهتمامي بالقنص والصيد فالآن اذهب ثلاث أو أربع مرات فقط فى السنة وأصبحت أفضل التزحلق على الماء مع "أيلين" أو افعل شيئاً آخر معها أو مع الأطفال " .
    لا تخف ولا تستسلم ستربح بعد عدو طويل .


    • الأنانية ظاهرة عالمية :
    الأنانية هى العدو الأعظم للسعادة الزوجية وهى جزء من طبيعة الإنسان كل الطبائع البشرية تتضمن الضعف والأنانية بصورة معروفة وبطريقة مختلفة .. انه يعلن عما فى داخله أو عن الأنا من خلال مشاعر الغضب تجاه الآخرين ..
    هذه المشاعر و مشاعر الأنانية تعلن عن نفسها من خلال فحص النفس عن وجود خوف وحيرة .. وان الهدوء والمزاج المنطوي يظهر رفضه الشديد والعنيد للتدخل فى مشاكل الآخرين وآلا يجرح !! .
    " إذ أن كان أحد فى المسيح فهو خليقة جديدة الأشياء العتيقة قد مضت هو ذا الكل قد صار جديداً "
    والمعنى اليوناني الأصلي لهذه الآية يشير إلى إزاحة تدريجية للأشياء العتيقة والتي تتضمن أنانية طبيعة الإنسان .. عندما جاء يسوع ليعيش كإنسان أوجد طبيعة جديدة فى داخل نفسه .. لذا فأن خضعت وتهذبت سوف تغلب الطبيعة العتيقة .


    • كيفية قهر الأنانية :
    يمكن للأنانية أن تزول بـقوة الإقران بالله والتعاون الشخصي . سوف يعطيك الله السلطان والقوة أن أردت التعاون معه ..
    والخطوات التالية لها صفة النجاح عالية الوضوح فى تغيير السلوك الأناني إلى أفعال وسلوكيات مضحية نحو الآخرين ..
    1- واجه أنانيتك على أساس أنها خطية :
    وحتى تكون قادراً على إدراك أنانيتك كخطية تـحزن الله والآخرين لن تستطيع التفكير فى الآخرين وهذا عندما ترجى التفكير فى نفسك .. يفكر الكثيرون على أساس " أنهم تحرروا من سلطان والديهم ولهم الحق فى أن يذهبوا ويفعلون ما يشاءون " .. والحقيقة أن والديك ربما يكونوا قد اخطأوا بعدم تحجيم نشاطاتك فى حدود بعض المناطق التي تبدو رائعة وجيدة بالنسبة لك فى فعلها وهذا هو الخطأ الذى يسير معك كل حياتك .. بدلاً من أن تواجهه كخطية.
    2- لا تحاول التخفي خلف النجاحات العلمية والاقتصادية لتستر خطيتك :
    النضج عملية نسبية وهكذا ربما يكون الرجل عالماً لامعاً أو قائداً رائعاً فى عمله لكنه أنانى يعيش كطفل مع زوجته .. وكذلك قد تكون المرأة قيادية نشطة أو مديرة لنادى السيدات أو شخصية عاملة هامة فى الكنيسة لكنها أنانية طفليه .. زوجة بائسة ..
    واجه الحقيقة التي تقول .. انه مهما حققت فى عملك وفى نجاحاتك العلمية وسقطت فى حياتك الزوجية سوف تفشل فى أهم منطقة فى حياتك .. الأنانية هى أعظم أداه للفشل الزريع ..
    واجه حقيقة أنانيتك بغض النظر عن سلوك شريكك .. انظر إليها على أنها خطية لأنها كذلك أمام الله وهنا ستكون صنعت خطوة عملاقة .. فقبل أن تخضع لعملية جراحية ما ستجد أن الطبيب سيحاول حتماً أن يقنعك انك مصاب حقيقة بمرض ما أو ببعض الأعراض الطبيعية .. وحتى اختفاء الأعراض لن يحل المشكلة أبداً .. نفس المبدأ يطبق على مملكة العواطف وطالما تخفى أنانيتك بطريقة الإغفال أو التجاهل لن تصححها أبدا .. الرجل السعيد هو الذى سيفهم انه سيقف وحيداً أمام الله مسئولاً عن أفعاله وردودها . وانه عندما يسلك فيها بدافع الأنانية بذا يكون ارتكب خطية ضد الله وبالمثل ضد شريك حياته ..


    3- اعترف بأنانيتك كخطية :
    لا توجد خطية كبيرة أو صغيرة أمام الله .. الخطية هى الخطية .. متى فعلت شيئاً بأنانية كن موضوعياً بصورة كافية مع نفسك لتعترف بخطيتك لأبوك السماوي حينئذ تأكد انه سوف يغفر لك (1 يو 1 : 9 )

    4- طلب من الرب أن ينزع عنك الأنانية:
    " وان كنا نعلم أنه مهما طلبنا يسمع لنا نعلم أن لنا الطلبات التي طلبناها نه"
    ( 1 يو 5 : 14 )
    بما أن إرادة الله أن لا نكون خليقة أنانية فسوف يقودنا ذلك مباشرة إلى تغيير عاداتنا للسلوك الإنسانى.
    5- أصلح من النتائج المترتبة على أنانيتك :
    يجب الاعتذار لكل من جرحهم عدم نضجك الأنانى ، وسوف تجد أن الأمر أسهل وأسهل لكي تتجنب السلوك الأنانى .. ، وسريعا ما سوف تتعلم أن تفضل أن لا تكون أنانيا أنه من الصعب أن تتضع فى نفسك وتقول " كنت خاطئاً هل ستغفر لي ؟! " إلا أن فعلت وبذا ستقلع عن السلوك الأنانى ..
    6- كرر هذه الوصفة كل مرة وحاول أن تتحـــدث عن الأنانية على أنها أمر غير مرغوب انتقادي :
    ذلك سوف يساعدك أن تصبح سعيداً ومتفاهماً ويخلق منك شخصاً متفانياً مما يجعل كل المحيطون يتمتعون بك ..
    بالإضافة إلى نضجك أنت سوف ينتقل النضج تدريجياً إلى شريكك وقبل أن تدرك ذك سوف يفتح لك مفتاح النضج الكثير من أبواب السعادة فى زواجك .
      لا يمكن إضافة تعليقات.

    Categories

    تقليص

    Latest Articles

    تقليص

    • طفولة مارادونا
      بواسطة hanigad
      ...
      12-03-21, 12:26 PM
    • ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (9)
      بواسطة hanigad
      [6] مفتــــــاح المسيـــــح

      إن الأشياء تتساوى عندما تتساوى بشيء آخر.. وهذا مبدأ منطقي معروف.. إن كان شخصان من المحتمل قد خصصا ليسوع المسيح سوف يخصص كل منهم نفسه للآخر بالمثل.. يريد يسوع أن يكون السيد والمخلص الشخصي لك ويريد أن يكون السيد على زواجك أيضاً وإن سمحت له سوف تبنى بيتك بالسلام
      ...
      05-12-20, 09:40 PM
    • ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (8)
      بواسطة hanigad

      [5] مفتــــــاح الصلاة

      مفاتيح الزواج السعيد لن تكتمل أبدا إلا إذا تضمنت صلاة منتظمة للآب السماوي لأنها تعتبر أفضل معنى للأتصال بين شخصين.. كثير من الزيجات التي تحولت منذ بداياتها إلى صلوات منتظمة .. وهناك طريةة أرشحها لك من قلبي هى الصلاة التحادثية مع الله.. لقد تعلمت هذه الطريقة
      ...
      05-12-20, 09:32 PM
    • ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (7)
      بواسطة hanigad
      [4] مفتــــاح التواصــــل

      نادراً ما تكون لدى العشاق الصغار مشاكل فى التواصل فى بداية زواجهم لكن بكيفية ما غالباً ما تتلاشى هذه الندرة بعد الزواج . والتواصل هو المفتاح الثالث للسعادة فى المنزل ونقصه غالباً ما يكون مشكلة كل زوجين يأتيان إلى لطلب المشورة .. إذا نقصت عملية التواصل تصبح...
      05-12-20, 09:21 PM
    • أحسنوا العرض
      بواسطة hanigad
      شاع في السنوات الأخيرة استخدام اجهزة العرض الإلكتروني بالكنائس لعرض الترانيم والنصوص الكتابية على الشاشات الكبيرة (الداتا شو) وذلك خلفا للطريقة القديمة من عرض الترانيم فقط على جهاز الضوئي (الأوفرهيد) وبالطبع تنافس الكثيرون في تقديم الخدمة نفسها في افضل صورة ممكنة ، وظهرت اعمال...
      05-12-20, 09:06 PM
    • ستة مفاتيح للزواج السعيد، تيم لاهاي (6)
      بواسطة hanigad

      [3] مفتـــــاح الحــــــب


      المفتاح الثالث لضمان السعادة الزوجية هو الحب.. ومن المحتمل انه لا توجد كلمة أخرى فى اللغة الإنجليزية تصنع كل هذا السوء فى الفهم أكثر من هذه الكلمة ! فمعظم الناس اليوم لا يعرفون ما هو الحب !! .. وغالباً ما يتعاملون معه وكأنه الجاذبية الجنسية أو على انه الشهوة
      ...
      05-12-20, 08:25 PM
    يعمل...
    X